† من يهرب من الضيقه يهرب من الله †
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  
 لدخول الشات برجاء الضغط هنا أو من رابط الشات أسفل المنتدي
  ...........  سيخرجونكم من المجامع بل تاتي ساعة فيها يظن كل من يقتلكم انه يقدم خدمة لله  . يو ( 16-2 )
  ...........
† ...........  إن كنا نتألم معه لكي نتمجد أيضا معه  رو( 8: 18 )   ...........
For I consider that the sufferings of this present time are not worthy to be compared
with the glory which shall be revealed in us. (Rom. 8: 18)

شاطر | 
 

 الشهيد إيسيذورس الإنطاكي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
Admin


عدد المساهمات : 355
نقاط : 16227
السٌّمعَة : 84
تاريخ التسجيل : 22/06/2010
العمر : 43
الموقع : http://ava-bavly.ahlamontada.com/

بطاقة الشخصية
ava-bavly:

مُساهمةموضوع: الشهيد إيسيذورس الإنطاكي   الخميس يوليو 07, 2011 2:20 am


بســـــم الثـــــالوث القـــــدوس


الشهيد إيسيذورس الإنطاكي


نشأته



ولد في إنطاكية من أب اسمه بندلاؤن أحد أقرباء رومانيوس الملك حاكماً على إنطاكية من ( عائلة ملوكية ) .

مع الأنبا صموئيل



إذ رأى أن دقلديانوس جحد المسيح، وبدأ يضطهد المسيحيين أخذ زوجته صوفيا وإبنه إيسيذورس وإبنته أفوميا وإنطلق الكل إلى أحد الجبال القريبة من إنطاكية وسكنا عند رجل قديس يسمي الأنبا صموئيل بعيداً عن هذا الجو المّر .

إستشهاد بندلاؤن وسِجن إيسيذورس



ولما علم بأمرهما الملك أرسل إليه وإستدعاه هو وإبنه ليسألهما عن سبب إختفائهما

فقال بندلاؤن في شجاعة : لما كنت تعبد الله الحي كنا نحبك ونكرمك ونخدمك فلما تباعدت عن عبادة الله وتعبدت للأوثان والشياطين إبتعدنا نحن أيضاً عنك .

وإذ كان دقلديانوس يعرف مكانة الرجل لاطفه جداً مذكراً إياه بأصله الملوكي ومركزه العظيم لكن بندلاؤن في شجاعة أعلن عدم جحده للسيد المسيح فأمر الإمبراطور بقطع رقبته وسجن الصبي إيسيذورس وتعذيبه .

إستشهاد صوفيا وأفوميه



سمعت الأم أن ابنها يتعذب، فأخذت إبنتها وإنطلقت إلى حيث يُعذب إبنها، وكانت تعزيه وتشجعه ثم نظرت إلى الملك وأخذت توبخه على قساوته وتجاسره على الأمراء وأصحاب المملكة الأصليين، وكانت إبنتها أيضاً توبخه، فأمر الإمبراطور بقطع رأسيهما .

تعذيب إيسيذورس



إذ إستُشهد الكل بقي الصبي الصغير وحده لكن الله أراد أن يتمجد فيه بقوة فقد أظهر شجاعة فائقة بالرغم من صبوته وتعرضه لعذابات كثيرة وحشية مثل الهنبازين وإشعال النار تحته والإلقاء في جب الأسود، وبقدر ما إحتمل من آلامات كان الرب بنفسه يسنده .

إذ كثيراً ما كان يظهر له ويقيمه ويشفي جراحاته، كما كان يرسل له رئيس الملائكة عوناً له .

كان الرب في محبته له يحول الوحوش الجائعة إلى حملان وديعة تُستأنس به وهو بها الأمر الذي كان يثير دقلديانوس بالأكثر عوض توبته ورجوعه .

قيل إنه وسط عذاباته سمع صوت ربنا يسوع المسيح يقول له : قم يا حبيبي إيسيذورس الذي امتلأ العالم شهادة بسببه .

نفيه إلي سلوكية



فقام ليري السيد المسيح ببهائه، ويسجد له متهللاً أخيراً إذ شعر الإمبراطور بالضيق الشديد أرسل الصبي إلى سلوكية منفياً، وهي ميناء سوري على البحر الأبيض يسمى حالياً السويدية .

إيمان أندونيكوس وعائلته وإستشهادهُم



في سلوكية تمجد الله في الصبي فآمن على يديه الوالي أندونيكوس وكل عائلته، وإذ سمع الإمبراطور إستدعى الكل ليضرب بالسيف أعناق أندونيكوس وعائلته، ويلقي الصبي في سجن مملوء نتانة بلا طعام أو شراب حتى يموت، لكن الرب أرسل ملاكه يقدم له طعاماً .

أمام الملك



إستدعى الإمبراطور الصبي ورجاه أن يسمع مشورته، فارتجت المدينة كلها وخرجت الجموع تري هذا الصبي العجيب الذي هزّ الإمبراطور يخضع في النهاية، وتقدم العظماء لكي يحيوه، ووقف الصبي في الهيكل يبسط يديه ويصلي وإذ بالأرض تنشق لتبتلع الأوثان، فكانت الضربة قاضية .

إستشهاده



غضب الملك جداً وأمر بتسميره على صليب خشبي حتى أسلم الروح

كان ذلك في 19 من بشنس.


بـركـتـهــم تـكـون مـعـنـا آمـيـن

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ava-bavly.ahlamontada.com
bavly-b



عدد المساهمات : 104
نقاط : 12709
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 20/07/2010

بطاقة الشخصية
ava-bavly:

مُساهمةموضوع: رد: الشهيد إيسيذورس الإنطاكي   الجمعة يوليو 08, 2011 2:14 am


بركة الأباء الشُهداء تكون معك يا آدمين ومعنا آمين

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الشهيد إيسيذورس الإنطاكي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي الأنبا بولا ava-bavly :: قسم ام النور السماء الثانية :: منتدي الشهداء-
انتقل الى:  

††  كن مطمئناً جداً جداً ولا تفكر في الأمر كثيراً بل دع الأمر لمن بيده الأمر   ††

++ نورت منتدانا أنت الزائر رقم ++