† من يهرب من الضيقه يهرب من الله †
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  
 لدخول الشات برجاء الضغط هنا أو من رابط الشات أسفل المنتدي
  ...........  سيخرجونكم من المجامع بل تاتي ساعة فيها يظن كل من يقتلكم انه يقدم خدمة لله  . يو ( 16-2 )
  ...........
† ...........  إن كنا نتألم معه لكي نتمجد أيضا معه  رو( 8: 18 )   ...........
For I consider that the sufferings of this present time are not worthy to be compared
with the glory which shall be revealed in us. (Rom. 8: 18)

شاطر | 
 

 الشُهداء سورس و انطوكيون و مشهوري الشهداء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
Admin


عدد المساهمات : 355
نقاط : 16222
السٌّمعَة : 84
تاريخ التسجيل : 22/06/2010
العمر : 43
الموقع : http://ava-bavly.ahlamontada.com/

بطاقة الشخصية
ava-bavly:

مُساهمةموضوع: الشُهداء سورس و انطوكيون و مشهوري الشهداء   الثلاثاء يوليو 12, 2011 3:09 am


بـســـــم الثـــــالـوث القـــــدوس


الشُهداء سورس و انطوكيون و مشهوري الشهداء





هم فلاحون من إسنا،إلتقى بهم أريانوس الوالي في زيارته الرابعة للمدينة .

بعد المذبحة التي أجراها في إسنا، والتي استشهد فيها كل المدينة .

كانوا يسيرون على جسر المدينة ويحملون فؤوسهم

فصاحوا بصوت عظيم : نحن مسيحيون مؤمنون بالسيد المسيح .

قال الجند للوالي : أما تسمع هؤلاء الرجال الفلاحين الذين يصيحون ؟
فقال الوالي : قد أرجعنا سيوفنا إلى أغمادها إذ تلمت من كثرة القتل .

وإذ عرف الفلاحون المؤمنون بذلك وكانوا يحملون فؤوسهم على أعناقهم .

قالوا للوالي : اقتلنا بفؤوسنا ! فأمر الوالي جنده أن يقتلوهم بفؤوسهم .

فمدوا أعناقهم على حجر كبير كان في ذلك الموضع، وقطع الجند رؤوسهم بالفؤوس .

وكان ذلك في الحادي عشر من شهر توت .


بـركـتـهـم تـكـون مـعـنـا آمـيـن


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ava-bavly.ahlamontada.com
 
الشُهداء سورس و انطوكيون و مشهوري الشهداء
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي الأنبا بولا ava-bavly :: قسم ام النور السماء الثانية :: منتدي الشهداء-
انتقل الى:  

††  كن مطمئناً جداً جداً ولا تفكر في الأمر كثيراً بل دع الأمر لمن بيده الأمر   ††

++ نورت منتدانا أنت الزائر رقم ++