† من يهرب من الضيقه يهرب من الله †
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  
 لدخول الشات برجاء الضغط هنا أو من رابط الشات أسفل المنتدي
  ...........  سيخرجونكم من المجامع بل تاتي ساعة فيها يظن كل من يقتلكم انه يقدم خدمة لله  . يو ( 16-2 )
  ...........
† ...........  إن كنا نتألم معه لكي نتمجد أيضا معه  رو( 8: 18 )   ...........
For I consider that the sufferings of this present time are not worthy to be compared
with the glory which shall be revealed in us. (Rom. 8: 18)

شاطر | 
 

 الشهيد فيلوثاؤس

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
Admin


عدد المساهمات : 355
نقاط : 16247
السٌّمعَة : 84
تاريخ التسجيل : 22/06/2010
العمر : 43
الموقع : http://ava-bavly.ahlamontada.com/

بطاقة الشخصية
ava-bavly:

مُساهمةموضوع: الشهيد فيلوثاؤس   الخميس يوليو 14, 2011 12:26 am


بســـــم الثـــــالوث القـــــدوس


الشهيد فيلوثاؤس


نشأته



وُلد بمدينة إنطاكية من أبوين وثنيين سمّياه فيلوثاؤس أي محب الإله .

وكان أبواه يعبدان عجلاً إسمه زَبَرجد ،ولما بلغ فيلوثاؤس العاشرة من عمره دعاه أبوه أن يسجد للعجل فلم يقبل فتركه ولم يرد أن يكدّر خاطره لمحبته له ولأنه وحيده .

إشتياقه نحو معرفة الله



أما فيلوثاؤس فلصغر سنه ولجهله بمعرفة الله ظن أن الشمس هي الله

فوقف أمامها مرة قائلاً : أسألكِ أيتها الشمس إن كنتِ أنتِ هو الإله فعرفيني .

فأجاب صوت من العلاء قائلاً : لست أنا إلهاً بل أنا عبد وخادم للإله الذي سوف تعرفه وتسفك دمك لأجل إسمه .

الرؤيا



ولما رأى الرب إستقامة الصبي أرسل إليه ملاكاً فأعلمه بكل شيء عن خلقة العالم وتجسّد السيد المسيح لخلاص البشر .

فسُرّ فيلوثاؤس بذلك وإبتهج وصار من ذلك الوقت يصوم ويصلي ويتصدق على المحتاجين .

قتل العِجل وإيمان والديه



بعد سنة من ذلك التاريخ صنع أبواه وليمة لبعض الأصدقاء وطلبا ولدهما ليسجد للعجل قبل الأكل والشرب .

فوقف الصبي أمام العجل وقال له : أأنتَ الإله الذي تُعبد ؟

فخرج منه صوت قائلاً : إنني لست الإله ،وإنما قد دخل فيَّ الشيطان وصرت أضل الناس .

ثم وثب على أبوي الصبي ونطحهما فأماتهما في الحال أما القديس فأمر عبيده بقتل العجل وحرقه وتذريته .

نواله موهبة شفاء المرضى



وصلى إلى الله من أجل والديه فأقامهما الرب من الموت ،وبعد ذلك تعمّد هو وأبواه . أعطاه الرب موهبة شفاء المرضى .

أمام دقلديانوس



فذاع صيته وبلغ مسامع دقلديانوس فإستحضره وأمره أن يقدم البخور للأوثان فلم يفعل فعذّبه بكل أنواع العذاب. ولما لم ينثنِ عن عزمه عاد الملك فلاطفه وخادعه، فوعده القديس بالسجود لأبولون كطلبه .

ففرح الملك وأرسل فأحضر أبولون وسبعين وثناً مع سبعين كاهن ،ونادى المنادون في المدينة بذلك فحضرت الجماهير الكثيرة لمشاهدة سجود فيلوثاؤس لأبولون .

وفيما هم في الطريق صلى القديس إلى السيد المسيح فانفتحت الأرض وإبتلعت الكهنة والأوثان وحصلت ضجة عظيمة حتى آمن خلق كثير وإعترفوا بالسيد المسيح .

إستشهاده



فغضب الملك وأمر بقطع رؤوسهم فنالوا إكليل الشهادة . ثم أمر بقطع رأس القديس فيلوثاؤس فنال إكليل الحياة .

العيد يوم 16 طوبة .


بـركـتـهـم تـكـون مـعـنـا آمـيـن


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ava-bavly.ahlamontada.com
 
الشهيد فيلوثاؤس
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي الأنبا بولا ava-bavly :: قسم ام النور السماء الثانية :: منتدي الشهداء-
انتقل الى:  

††  كن مطمئناً جداً جداً ولا تفكر في الأمر كثيراً بل دع الأمر لمن بيده الأمر   ††

++ نورت منتدانا أنت الزائر رقم ++