† من يهرب من الضيقه يهرب من الله †
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  
 لدخول الشات برجاء الضغط هنا أو من رابط الشات أسفل المنتدي
  ...........  سيخرجونكم من المجامع بل تاتي ساعة فيها يظن كل من يقتلكم انه يقدم خدمة لله  . يو ( 16-2 )
  ...........
† ...........  إن كنا نتألم معه لكي نتمجد أيضا معه  رو( 8: 18 )   ...........
For I consider that the sufferings of this present time are not worthy to be compared
with the glory which shall be revealed in us. (Rom. 8: 18)

شاطر | 
 

 شهداء أنصنا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
Admin


عدد المساهمات : 355
نقاط : 16252
السٌّمعَة : 84
تاريخ التسجيل : 22/06/2010
العمر : 43
الموقع : http://ava-bavly.ahlamontada.com/

بطاقة الشخصية
ava-bavly:

مُساهمةموضوع: شهداء أنصنا   الإثنين يوليو 18, 2011 12:13 am


بـســـــم الـثـــــالـوث الـقـــــدوس


شهداء أنصنا


إستدعاء الأسقف الأنبا أباديون



بعد أن إستلم إريانوس الوالي مراسيم دقلديانوس باضطهاد المسيحيين أرسل واستدعى الأسقف الأنبا أباديون وقال له : أحضر لي النصارى ليسمعوا كتاب الملك ويسجدوا لمعبوداته .

فأجابه الأسقف : عرّفني ما الفائدة التي ربحتها من المُلك ؟

مضيت من عندنا وأنت صديق فعدت وأنت عدو . مضيت وأنت إنسان فعدت وحشاً كاسراً .

فقال له إريانوس : أهل الصعيد قساة القلوب غلاظ الرقاب فلأجل هذا أقاموني حتى أؤدبهم .

فأجابه الأسقف : إحترس على هذه الأوثان لئلا يسرقوها منك ويبيعوها .

ثم مضى الأسقف من عنده إلى البيعة ،وجمع الشعب وعرّفهم بكل ما حدث ثم وعظهم للثبات على الإيمان فلما رأى ثبات إيمانهم وفرحهم لسفك دمائهم على إسم السيد المسيح .

أخذهم وجاء بهم إلى إريانوس ،وإعترفوا علانية بالسيد المسيح فغضب وأمر بأخذ رؤوسهم جميعاً حتى إمتلأت شوارع مدينة أنصنا بالدم .

أما الأنبا أباديون الأسقف فاصطحبه إريانوس معه وأقلعا إلى أسيوط ،وهناك إستُشهد عدد كبير من المدينة وأُخِذت رؤوسهم بالسيف .

تعذيب القديس بولس السرياني



إتفق حضورهم مائة وخمسين رجلاً وأربع وعشرين امرأة من الوثننيين إلى دار الولاية في مدينتهم أنصنا فشاهدوا الجند يعذبون القديس بولس السرياني .

لأن الوالي كان قد أمر بأن تُحمّى مسامير في النار وتُفقأ بها عينيّ هذا القديس . وإذ وضعوا المسامير في عينيه انفقأت ثم ألقوه في السجن ،وفي صباح الغد لما أحضروه كان هؤلاء الرجال والنسوة حاضرين رأوا عينيه سالمتين كما كانتا أولاً .

فتعجبوا قائلين : لا يقدر على صنع مثل هذه الآية إلا الإله وحده خالق الطبيعة ومبدعها من العدم .

ثم صاحوا بفم واحد قائلين : نحن مؤمنون بإله بولس ،وتقدموا ساجدين أمام قدميّ القديس طالبين أن يصلي من أجلهم فأقامهم ودعا لهم بالخير .

بعد ذلك تقدّموا إلى الوالي وإعترفوا بالسيد المسيح فأمر بقطع رؤوسهم ونالوا إكليل الشهادة .

العيد يوم 28 كيهك .


بـركـتـهـم تـكـون مـعـنـا آمـيـن


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ava-bavly.ahlamontada.com
 
شهداء أنصنا
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي الأنبا بولا ava-bavly :: قسم ام النور السماء الثانية :: منتدي الشهداء-
انتقل الى:  

††  كن مطمئناً جداً جداً ولا تفكر في الأمر كثيراً بل دع الأمر لمن بيده الأمر   ††

++ نورت منتدانا أنت الزائر رقم ++