† من يهرب من الضيقه يهرب من الله †
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  
 لدخول الشات برجاء الضغط هنا أو من رابط الشات أسفل المنتدي
  ...........  سيخرجونكم من المجامع بل تاتي ساعة فيها يظن كل من يقتلكم انه يقدم خدمة لله  . يو ( 16-2 )
  ...........
† ...........  إن كنا نتألم معه لكي نتمجد أيضا معه  رو( 8: 18 )   ...........
For I consider that the sufferings of this present time are not worthy to be compared
with the glory which shall be revealed in us. (Rom. 8: 18)

شاطر | 
 

 الشهيدة دوناتيلا وماكسيما وسيكوندا الشهيدات

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
Admin


عدد المساهمات : 355
نقاط : 16242
السٌّمعَة : 84
تاريخ التسجيل : 22/06/2010
العمر : 43
الموقع : http://ava-bavly.ahlamontada.com/

بطاقة الشخصية
ava-bavly:

مُساهمةموضوع: الشهيدة دوناتيلا وماكسيما وسيكوندا الشهيدات   الأربعاء يوليو 20, 2011 2:24 am


بـســـــم الـثـــــالـوث الـقـــــدوس


الشهيدة دوناتيلا وماكسيما وسيكوندا الشهيدات


بجوار مدينة ثيوبربو



أثناء الإضطهاد الذي أثاره دقلديانوس ومكسيميانوس حلّ أنيولينوس والي أفريقيا بمدينة ثيوبربو ( بشمال أفريقيا ) وأرسل ضابطين لدعوة جميع المسيحيين إلى ضيعة بجوار مدينة ثيوبربو ليقدموا القرابين للآلهة .

تجمع أمامه جمهور كبير ،وللأسف بدأوا ينهارون وينكرون إيمانهم . وكان بينهم امرأة تعسة أضافت إلى خطية جحودها خطية الخيانة ،وذلك حين تقدمت قائلة لقد جئنا لنعبد الآلهة عدا فتاتين هما ماكسيما ودوناتيلا .

أمام الوالي



قُدمت الفتاتان أمام الوالي ،ودار حوار معهما . كانت ماكسيما فتاة في الرابعة عشر من عمرها وحين قال لها الوالي في أثناء المحاكمة أنها إن ما لم تُضحِ للآلهة سيكون اليوم خاتمة حياتها .

أجابته الفتاة : ألا فلتُضحِ لها أنت لأنك شبيه بها .

وجاء دور دوناتيلا فلم تكن إجابتها أقل قوة من إجابات أختها .

أمر الوالي أن تساقا إلى المدينة على أن يُمنع عنهما الطعام والشراب ،وفي طريقهما إلى ثيوبربو إنضمت إليهما صديقة تدعى سيكوندا في الثانية عشر من عمرها كانت قد نذرت أن تظل عذراء طوال حياتها .

سيكوندا تصحبهما



كانت سيكوندا تطل من شرفة قصر أبويها الثريين حين شاهدت ماكسيما ودوناتيلا فقفزت إليهما وتوسلت إليهما أن تصحبهما فحاولتا أن تثنياها عن عزمها لأنها وحيدة أبويها لكنها أبت قائلة أنها لا تخشى قصاص الأرض وأنها تشتاق إلى عريسها الروحي الذي يُقوي أضعف الناس ويعزيهم .

تعذيبهن



بعد أكثر من محاكمة أمر الوالي بأن تُجلد الفتيات ثم أمر بأن ترقدن على ظهورهن الممزقة فوق قطع الزجاج والخزف .

وتوالت أنواع التعذيب منها وضع الفحم المشتعل على شعورهن ورؤوسهن .

أخيراً أقرّ الوالي بأنهن أرهقْنَه دون جدوى فأمر بأن يُطلق عليهن دب جائع ،وكان كل ما فعله الدب أنه ظل يلعق قدمي ماكسيما .

إستشهادهُنّ



حينئذ أمر الوالي بقطع رؤوسهن وكان ذلك في الثلاثين من شهر يوليو سنة 304 م .


بـركـتـهُـم تـكـون مـعـنـا آمـيـن


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ava-bavly.ahlamontada.com
 
الشهيدة دوناتيلا وماكسيما وسيكوندا الشهيدات
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي الأنبا بولا ava-bavly :: قسم ام النور السماء الثانية :: منتدي الشهداء-
انتقل الى:  

††  كن مطمئناً جداً جداً ولا تفكر في الأمر كثيراً بل دع الأمر لمن بيده الأمر   ††

++ نورت منتدانا أنت الزائر رقم ++