† من يهرب من الضيقه يهرب من الله †
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  
 لدخول الشات برجاء الضغط هنا أو من رابط الشات أسفل المنتدي
  ...........  سيخرجونكم من المجامع بل تاتي ساعة فيها يظن كل من يقتلكم انه يقدم خدمة لله  . يو ( 16-2 )
  ...........
† ...........  إن كنا نتألم معه لكي نتمجد أيضا معه  رو( 8: 18 )   ...........
For I consider that the sufferings of this present time are not worthy to be compared
with the glory which shall be revealed in us. (Rom. 8: 18)

شاطر | 
 

 الشهيد لوكزوريوس و سيسيلَس و كاميرينَس الشهداء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
bavly-b



عدد المساهمات : 104
نقاط : 12709
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 20/07/2010

بطاقة الشخصية
ava-bavly:

مُساهمةموضوع: الشهيد لوكزوريوس و سيسيلَس و كاميرينَس الشهداء   الأحد يوليو 24, 2011 2:46 am


بـسـم الـثـالـوث الـقـدوس


الشهيد لوكزوريوس و سيسيلَس و كاميرينَس الشهداء


جندي يبحث عن الله



كان لوكزوريوس جندياً رومانياً وكان متعلماً . وقع تحت يده يوماً كتاب المزامير فتأثر به للغاية ،وبالذات حين قرأ المزمور 85 (86) : لا مثيل لك بين الآلهة يا رب ولا مِثل أعمالك. كل الأمم الذين صنعتهم يأتون ويسجدون أمامك يا رب ويمجدون إسمك . لأنك عظيم أنت وصانع عجائب . أنت الله وحدك ( مز86: 8-10 ) .

آمن لوكزوريوس أن هذا الإله الموصوف في المزمور ليس إلا إله المسيحيين ،وجعل الآية التالية في المزمور كما لو كانت له : علمني يا رب طريقك . أسلُك في حقك . وحِّد قلبي لخوف إسمك ( مز 86: 11 ) .

رشم نفسه بعلامة الصليب وتوجه إلى أقرب كنيسة فوجد الشعب يرتل المزمور 118 ( 119 ) : أحسِن إلى عبدك فأحيا وأحفظ أمرك . إكشف عن عينيَّ فأرى عجائب من شريعتك ( مز 119: 17-18 ) .

إستعار لوكزوريوس المزيد من الكتب وحفظ المزامير وكُتب الأنبياء عن ظهر قلب ،وأخيراً قرأ الأناجيل فاستنارت روحه بالإيمان وآمن بالسيد المسيح وتعمَّد .

الإضطهاد



في ذلك الوقت أثار الإمبراطور دقلديانوس الإضطهاد على المسيحيين ،وبدأ دلفيوس الحاكم ينفِّذ الأوامر الإمبراطورية في كل الأنحاء بما فيها جزيرة سردينيا حيث كان لوكزوريوس متمركزاً .

امام الحاكم



كان الجندي لوكزوريوس من أوائل من أُحضِروا أمامه ،ومعه ولدان صغيران هما سيسيلَس وكاميرينَس كانا لا يزالان يلبسان ملابس العماد البيضاء .

تعذيبه



أمر الحاكم لوكزوريوس بإنكار المسيح ولكنه رفض فربطه في عمود وجلد ه،وكان القديس أثناء جلده يرتل المزامير ممجداً الرب حتى يرتفع بعقله عن الإحساس بألمه وأيضاً تشجيعاً لرفيقيه الصغيرين .

إستشهادهُم



أخيراً لما شعر الحاكم بفشله معهم، أمر بقتل ثلاثتهم بالسيف فنالوا إكليل الشهادة حوالي سنة 303 م .

العيد يوم 21 أغسطس .


بركتهُم تكون معنا آمين


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الشهيد لوكزوريوس و سيسيلَس و كاميرينَس الشهداء
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي الأنبا بولا ava-bavly :: قسم ام النور السماء الثانية :: منتدي الشهداء-
انتقل الى:  

††  كن مطمئناً جداً جداً ولا تفكر في الأمر كثيراً بل دع الأمر لمن بيده الأمر   ††

++ نورت منتدانا أنت الزائر رقم ++