† من يهرب من الضيقه يهرب من الله †
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  
 لدخول الشات برجاء الضغط هنا أو من رابط الشات أسفل المنتدي
  ...........  سيخرجونكم من المجامع بل تاتي ساعة فيها يظن كل من يقتلكم انه يقدم خدمة لله  . يو ( 16-2 )
  ...........
† ...........  إن كنا نتألم معه لكي نتمجد أيضا معه  رو( 8: 18 )   ...........
For I consider that the sufferings of this present time are not worthy to be compared
with the glory which shall be revealed in us. (Rom. 8: 18)

شاطر | 
 

 سيرة مثلث الرحمات الأنبا مكاريوس أسقف إبراشية قنا وتوابعها †

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
كرستين



عدد المساهمات : 52
نقاط : 12137
السٌّمعَة : 10
تاريخ التسجيل : 20/07/2010

بطاقة الشخصية
ava-bavly:

مُساهمةموضوع: سيرة مثلث الرحمات الأنبا مكاريوس أسقف إبراشية قنا وتوابعها †   الثلاثاء أبريل 12, 2011 1:49 am



بسم الثالوث القدوس



سيرة مثلث الرحمات الأنبا مكاريوس أسقف إبراشية قنا وتوابعها



†† نشأته:

في يوم الأربعاء الموافق 10 سبتمبر 1923 م الموافق 5 نسى1639ش في قرية اولاد يحي بحري الشيخ جامع مركز دار السلام محافظة سوهاج ولد الطفل حلمي أيوب ميخائيل من أبويين تقيين إسم امه رنه شنودة ودرس بالمدرسة الابتدائية في القرية ثم إشتغل بالزراعة ورعاية الأغنام
كان هو الطفل الوحيد الذي يترك اللعب ويحضر الإجتماع الروحي الذي تقيمه العائلة
ثم ذهب الي راهب قديس مقيما بمغاره هو و كامل عطية الله ولبيب مشرقي اقربائه وطلبوا الرهبنه فأجاب المتوحد كامل ولبيب يرجعوا يتجوزوا وأما حلمي يروح الدير
ترهبن في دير السيدة العذراء البراموس يوم الخميس 21 نوفمبر 1946م بإسم الراهب آدم
نال درجة الشموسيه علي يد المتنيح الأنبا توماس مطران طنطا في يوم الأربعاء 26 مارس 1947م
درس في كلية اللآهوت بحلوان أول اكتوبر 1948 م
ثم سيم قسا علي يد المتنيح الأنبا مكاريوس أسقف الدير يوم أحد الشعانين الموافق 2 ابريل 1950 م بإسم القس بولس البراموسي
تخرج من كلية اللآهوت في مايو 1953 وعين كاهنا بكنيسة الشهيد مار جرجس ببور فؤاد في نفس العام
نال درجة القمصية يوم الأحد 25 مارس 1956 م
إختارته العناية الإلهيه اسقفا علي إيبارشبية قنا وقوص وقفط ونقادة ودشنا والبحر الأحمر وكل توابعها يوم الأحد 19 سبتمبر 1965 م
قدمها في امانه وبر ووداعه وعطاء بلا حدود اكثر من ربع قرن حتي تنيح بسلام يوم الاحد الموافق 3 فبراير 1991 م 26 طوبة 1707 ش اثناء قيامه بصلاة القداس الالهي .


†† رهبنته:

في سن 23 سنة علي يدي كبار شيوخ البرية مثل أبونا بولس البراموسي الكبير وأبونا فلتس البراموسي الكبير وأبونا عبد الثالوث الحبشي وخدمهم ونال بركتهم وكان مطيعا محبا للخدمة بل جاء وقت كان يقوم فيه بأغلب خدمات الدير الصعبة (يغسل ملابس الشيوخ وينظف قلاليهم بالماء ) كان يصوم حتي المساء ويفطر علي الخبز والكمون
هادئ الطباع مثال للراهب الصامت وإذا تكلم يتكلم في بساطة متناهية بكلام خارج من القلب
لم يسئ الي أحد ابدا راهبا حقيقيا في تصرفاته وكلامة ومظهره
رأي رؤية في بداية رهبنتة يمسك فيها بالصليب والحية النحاسية ويصلي التحليل
فقال لأب إعترافه فقال له "يعني يا اخويا هتترسم اسقف"
بعد خدمته في بور فؤاد دعاه البابا كيرلس سكيرتيرا خاصا له وكان يدعوه أبونا بولس البسيط ويقول له تعال يا مبروك
كان يصلي قبل سماع إعتراف راهبات دير مصر القديمة له قبل سماع اي إعتراف
إستنارت حياته بقوة الروح القدس كنز حقيقي ينبوع من ينابيع الحق إلي الأبد .


†† حياته الخاصه:

شديدا حازما مدققا يلتزم بقانونه الرهبني صلوات ومطانيات
كان كثير الدموع شديد الإنسحاق بسيط وديع عميق روحيا
يعتبر أول كاهن صلي قداس علي اول مذبح بدير الراهبات وأيضا أخر قداس علي هذا المذبح في ليلة عيد الغطاس 19-1-1991 م أي قبل نياحتة ب 15 يوم .


†† الأسقفيه:

نال نعمه الأسقفيه علي يد قداسة البابا المعظم البابا كيرلس السادس يوم 19 سبتمبر 1965 بإسم الأنبا مكاريوس
بعد نياحة الأنبا كيرلس مطران قنا قام البابا بإجراء قرعه هيكليه بإسم الراهب القمص اقلاديوس الأنطوني والقمص أنطونيوس البراموسي حتي تظهر مشيئة الله ووضع ورقه بيضاء وبعد صلاه القداس امام الجميع سحب أحد الشمامسه ورقه من الثلاث وكانت هي البيضاء اي ان اختيار السماء لراهب آخر ووقع إختيارهم علي القمص بولس البراموسي
منذ سيامته لم يقصر في خدمته رغم كبر الإيبارشية علي مدار السنه يفتقدها بيتا بيتا حتي في شدة مرضة وكان يطلب النياحه وقت القداس .


†† محبته:

متسعه لا تنتهي بروحانيه وحنو بلا حدود إحتمل بسعه صدر كثيرين اتعبوه وضايقوه ولما رجعوا اليه قبل محبتهم
أما محبته للكهنه عميقة جدا لم يشعرهم بيوم إنه رئيس ولم يثقل علي اي كاهن وكان يهتم بحياتهم الروحيه والمادية وبيتهم واولادهم أيضا .


†† إتضاعه:

تري فيه الرب يسوع الحقيقي لانه كان ينظر الي الرب دائما و دائما يقول لكل إنسان أنا أقل منك
حينما يسمع عظه لأب كاهن كان يبكي متاثرا دائم السجود فقط للرب يسوع
كان يعرف أعماق ما بداخلك عندما تقف أمامه
إنكاره لذاته وهروبه من المجد الباطل
كانت حياته كلها اسرار كالكنز المخبي كان دايما يقول "داري علي شمعتك تقيد" بخدم بهدوء وفي الخفاء حتي ظن كثيرين أنه إنسان بسيط ولا يعلم شيئا وشكوا فيه ولم يدركوا الدرجة الروحية العالية له حتي في ضمائر الناس
كان الرب يستجيب لجميع صلواته ومشورته الحسنة للجميع
تميز بفضيلة النسك الشديده حتي وهو أسقف والصمت والصوم والعطاء بسخاء .


†† سياحته:

ما الذي أوصله إلي هذه الرتبه ؟ .
† اولا: أنه كان في حالة صلاه دائمه.
† ثانيا: محبته الشديدة لربنا واولاده وخوفه عليهم.
† ثالثا: إتضاعه الشديد وانكاره لذاته وهروبه من المجد الباطل.
† رابعا: البساطة مع الحكمة العالية من الروح القدس.
† خامسا: استقامة قلبة وعدم محبته للرياء.
† سادسا: النقاوة والطهاره وحياة التوبه حتي وصل الي أعلي درجه في القداسه.
† سابعا: نسكه وزهده وإماتت أهواء الجسد.

وهناك قصة يتناولها شعب قنا وكان برفقته المتنيح ابونا عازر توما فساله " متعرفش يا أبونا كام عمود في كنيسة العدرا الاثريه بأتريب فرد أبونا التاريخ بيقول 44 عمود يا سيدنا فرد سيدنا وقاله كتب التاريخ ولا إنت صليت معانا ووقفت ورا العمود وشفتك .


†† رحيله:

رحل سيدنا خلال أيام يونان تنيح القديس الأنبا مكاريوس أثناء صلاته للقداس الإلهى فى يوم الاحد 3 فبراير 1991 م
بمعجزة القربانه الشهيره عندما تنيح أثناء القسمة وقبل ماتقع على الارض رفعها ملاك الزبيحة .







شفاعته تكون معنا آمين

†††




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
سيرة مثلث الرحمات الأنبا مكاريوس أسقف إبراشية قنا وتوابعها †
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي الأنبا بولا ava-bavly :: قسم الأباء المعاصرين :: منتدي المناهري-
انتقل الى:  

††  كن مطمئناً جداً جداً ولا تفكر في الأمر كثيراً بل دع الأمر لمن بيده الأمر   ††

++ نورت منتدانا أنت الزائر رقم ++