† من يهرب من الضيقه يهرب من الله †
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  
 لدخول الشات برجاء الضغط هنا أو من رابط الشات أسفل المنتدي
  ...........  سيخرجونكم من المجامع بل تاتي ساعة فيها يظن كل من يقتلكم انه يقدم خدمة لله  . يو ( 16-2 )
  ...........
† ...........  إن كنا نتألم معه لكي نتمجد أيضا معه  رو( 8: 18 )   ...........
For I consider that the sufferings of this present time are not worthy to be compared
with the glory which shall be revealed in us. (Rom. 8: 18)

شاطر | 
 

 زكريا الكاهن

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
Admin


عدد المساهمات : 355
نقاط : 16247
السٌّمعَة : 84
تاريخ التسجيل : 22/06/2010
العمر : 43
الموقع : http://ava-bavly.ahlamontada.com/

بطاقة الشخصية
ava-bavly:

مُساهمةموضوع: زكريا الكاهن   الأحد مايو 29, 2011 2:48 am



بسم الثالوث القدوس


زَكَرِيَّا الكاهن أبو يوحنا المعمدان






كان في أيام هيرودس ملك اليهودية كاهن إسمه زكريا من فرقة ابيا و إمراته من بنات هرون و إسمها اليصابات (لو 1 : 5) وهو أبو يوحنا المعمدان .

وقد ذكرت صفاته وصفات امرأته بأبسط العبارات وأتمها وضوحاً و كانا كلاهما بارين امام الله سالكين في جميع وصايا الرب و احكامه بلا لوم (لو 1 : 6) .

أما مولد يوحنا فأعلن بطريقة عجيبة خارقة للعادة .

فلم يصدق بل شك وطلب علامة غير إعتيادية دفعاً لما في نفسه من الريبة فكانت آيته أن فقد قوة النطق وبقي صامتاً إلى اليوم الثامن بعد ميلاد الصبي إذ دعاه يوحنا حسب قول الملاك له وفي الحال أنطلق لسانه وعاودته قوة النطق .

فأخذ يشكر الله ويحمده مملوءاً من الروح القدس ومسبحاً الرب بنشيد أشبه بالتسابيح العبرانية القديمة ( لو 1: 57-80 ) .

وفرقة أبيا وهي الفرقة الثامنة من الفرق الأربع والعشرين التي قسم إليها داود الملك بني هارون الكهنة (1 أخ 24: 1, 10).

وكان هو وامرأته أليصابات من بنات هارون كان كلاهما بارين أمام الله سالكين في جميع وصايا الرب وأحكامه بلا لوم. ولم يكن لهما ولد إذ كانت أليصابات عاقراً، وكانا كلاهما متقدمين في أيامهما ( لو1 : 6-7 )

وفي إحدى نوبات فرقته أصابته القرعة أن يدخل إلي هيكل الرب ويبخر .

فظهر له ملاك الرب واقفاً عن يمين مذبح البخور ( لو 1: 8-11) وبشره أن امرأته ستحبل وتلد له ابناً يسميه يوحنا يكون عظيماً أمام الرب ومن بطن أمه يمتليء من الروح القدس لكي يهيء للرب شعباً مستعداً .

ولما أبدي زكريا شكه في إمكان حدوث ذلك أصابه بالخرس فكان صامتاً إلي يوم ختان يوحنا ( لو 1 13-22, 62-64 ) .

وكانت أليصابات امرأته تمت بصلة القرابة للعذراء مريم (لو 1: 36) .

وعندما ذهبت العذراء مريم بعد بشارة الملاك لها إلي بيت زكريا وسلمت علي أليصابات أرتكض الجنين في بطن أليصابات وامتلأت من الروح القدس وصرخت بصوت عظيم وقالت مباركة أنت في النساء ومباركة هي ثمرة بطنك .

فمن أين لي هذا أن تأتي أم ربي إلي . فطوبي للتي آمنت أن يتم ما قيل لها من قبل الرب ( لو 1: 39-45 ) .

ولما ولد الصبي وأرادوا أن يختنوه في اليوم الثامن حسب الوصية وأرادوا أن يطلقوا عليه اسم أبيه طلبت أمه أن يسمي يوحنا .

فاعترض أقرباؤها ثم أومأوا إلي أبيه ماذا يريد أن يسمي . فطلب لوحاً وكتب قائلاً اسمه يوحنا فتعجب الجميع وفي الحال إنفتح فمه ولسانه وتكلم وبارك الله .

وإذا امتلأ بالروح القدس ترنم بالأنشودة الجميلة عن خلاص الرب لشعبه المسجلة في إنجيل لوقا ( 1: 67-79 ) .

شفاعته المقدسة تكون معنا آمين


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ava-bavly.ahlamontada.com
ايمان_28



عدد المساهمات : 49
نقاط : 10755
السٌّمعَة : 17
تاريخ التسجيل : 11/05/2011

مُساهمةموضوع: رد: زكريا الكاهن   الإثنين مايو 30, 2011 2:40 am


فلتصعد صلاتنا كالبخور الصاعد من شوريته الي السماء آمين


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
زكريا الكاهن
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي الأنبا بولا ava-bavly :: قسم ام النور السماء الثانية :: السماء الثانية-
انتقل الى:  

††  كن مطمئناً جداً جداً ولا تفكر في الأمر كثيراً بل دع الأمر لمن بيده الأمر   ††

++ نورت منتدانا أنت الزائر رقم ++