† من يهرب من الضيقه يهرب من الله †
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  
 لدخول الشات برجاء الضغط هنا أو من رابط الشات أسفل المنتدي
  ...........  سيخرجونكم من المجامع بل تاتي ساعة فيها يظن كل من يقتلكم انه يقدم خدمة لله  . يو ( 16-2 )
  ...........
† ...........  إن كنا نتألم معه لكي نتمجد أيضا معه  رو( 8: 18 )   ...........
For I consider that the sufferings of this present time are not worthy to be compared
with the glory which shall be revealed in us. (Rom. 8: 18)

شاطر | 
 

 الشهيد الأنبا هالياس الأسقف

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
manoon_nano



عدد المساهمات : 50
نقاط : 12260
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 12/07/2010

مُساهمةموضوع: الشهيد الأنبا هالياس الأسقف   الإثنين يوليو 25, 2011 1:20 am


بسم الثالوث القدوس


الشهيد الأنبا هالياس الأسقف



كان أسقُفاً للدير المحرق ومدينة القوصية في عهد الإمبراطور الروماني دقلديانوس .

أمام الوالي



فلما سمع الوالي أريانوس بنشاط هذا القديس في تشجيع المسيحيين على إحتمال الآلام وبما يُصنع من معجزات أحضره أمامه وراح يغريه بالوعود الجذابة إن هو سجد للأصنام .

تعذيبه



لكن القديس رفض فعذبه بكل أنواع التعذيب التي كان يمارسها مع الشهداء الأقباط .

إستشهاده



أخيراً أمر بقطع رأسه فأخذ المؤمنون جسده سراً وأخفوه حتى إذا إنقضى زمن الإضطهاد بنوا له كنيسة ،وأظهر الرب من جسده آيات وعجائب حتى إذ خربت مدينة القوصية جاء الأنبا قسطنطين أسقُف أسيوط وحمل جسده إلى مدينة أسيوط .

جسده



وقد ظل جسده بأسيوط حتى أُعيد تعمير مدينة القوصية فأعاد إليها الأقباط جسد هذا القديس ودفنوه في تلك المدينة . ولا يزال جسده موجوداً بالدير المحرق .


بركته تكون معنا آمين


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الشهيد الأنبا هالياس الأسقف
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي الأنبا بولا ava-bavly :: قسم ام النور السماء الثانية :: منتدي الشهداء-
انتقل الى:  

††  كن مطمئناً جداً جداً ولا تفكر في الأمر كثيراً بل دع الأمر لمن بيده الأمر   ††

++ نورت منتدانا أنت الزائر رقم ++