† من يهرب من الضيقه يهرب من الله †
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  
 لدخول الشات برجاء الضغط هنا أو من رابط الشات أسفل المنتدي
  ...........  سيخرجونكم من المجامع بل تاتي ساعة فيها يظن كل من يقتلكم انه يقدم خدمة لله  . يو ( 16-2 )
  ...........
† ...........  إن كنا نتألم معه لكي نتمجد أيضا معه  رو( 8: 18 )   ...........
For I consider that the sufferings of this present time are not worthy to be compared
with the glory which shall be revealed in us. (Rom. 8: 18)

شاطر | 
 

 الشهيد أندراوس المحامي العام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ايمان_28



عدد المساهمات : 49
نقاط : 10745
السٌّمعَة : 17
تاريخ التسجيل : 11/05/2011

مُساهمةموضوع: الشهيد أندراوس المحامي العام   الثلاثاء يوليو 26, 2011 1:40 am


بـســـــم الـثـــــالـوث الـقـــــدوس


الشهيد أندراوس المحامي العام


كان الشهيد أندراوس محامياً عاماً ،وقائداً بجيش غاليروس تحت سلطة القائد أنطوخيوس في أيام دقلديانوس .





أُرسل للمحاربة ضد الفرس إستطاع بفرقته التي بحسب ما جاء في المخطوطات الغربية تبلغ 2597 شخصاً أن ينتصر .





فقد سمع أن المسيح قدير وواهب نصرة فسأله أن يسنده ،وطلب من رجاله أن يفعلوا هكذا ،وإذ غلبوا إشتاقوا إلى الحياة المسيحية .





وُشى بهم لدى أنطوخيوس الذي لم يرد أن يحوّل النصرة إلى قتل لرجاله ،وإذ إلتقى بأندراوس وأدرك إصراره هو ورجاله على الإيمان إكتفى بعزلهم عن الجيش بناء على مشورة غاليروس حتى تحين فرصة مناسبة ينالون فيها عقابهم .





ذهب أندراوس ورجاله إلى بطرس أسقُف قيصرية الكبادوك ،ونال جميعهم سَر العماد .





سمع سيليسيوس الحاكم العسكري لمنطقة كيليكية فأرسل إليهم جماعة من الجند للقبض على المعمدين حديثاً وقتلهم ،وهكذا نالوا إكليل الإستشهاد في 19 أغسطس سنة 303 م .


بركتهم تكون معنا آمين


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الشهيد أندراوس المحامي العام
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي الأنبا بولا ava-bavly :: قسم ام النور السماء الثانية :: منتدي الشهداء-
انتقل الى:  

††  كن مطمئناً جداً جداً ولا تفكر في الأمر كثيراً بل دع الأمر لمن بيده الأمر   ††

++ نورت منتدانا أنت الزائر رقم ++