† من يهرب من الضيقه يهرب من الله †
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  
 لدخول الشات برجاء الضغط هنا أو من رابط الشات أسفل المنتدي
  ...........  سيخرجونكم من المجامع بل تاتي ساعة فيها يظن كل من يقتلكم انه يقدم خدمة لله  . يو ( 16-2 )
  ...........
† ...........  إن كنا نتألم معه لكي نتمجد أيضا معه  رو( 8: 18 )   ...........
For I consider that the sufferings of this present time are not worthy to be compared
with the glory which shall be revealed in us. (Rom. 8: 18)

شاطر | 
 

 الإخوة بولس وبانساريون وثيؤدتيون الشُهداء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
Admin


عدد المساهمات : 355
نقاط : 16222
السٌّمعَة : 84
تاريخ التسجيل : 22/06/2010
العمر : 43
الموقع : http://ava-bavly.ahlamontada.com/

بطاقة الشخصية
ava-bavly:

مُساهمةموضوع: الإخوة بولس وبانساريون وثيؤدتيون الشُهداء   الأحد يوليو 31, 2011 1:08 pm


بـســـــم الـثـــــالـوث الـقـــــدوس


الإخوة بولس وبانساريون وثيؤدتيون الشُهداء


عاش الإخوة الثلاثة بولس وبانساريون وثيؤدتيون في منطقة كليوباتريس شمال السويس على بعد بضعة كيلومترات .

حياة النسك والقبض عليهُما


عاش الأخَّان بولس وبانساريون كناسكين يتعبدان لله بكل تقوى لكنهُما كانا مرا النفس من أجل أخيهما ثيؤدتيون الذي تعلم السكر والخلاعة وأخيراً إلتحق بجماعة من اللصوص قطاع الطرق . لم يكف الناسكان عن الصوم والصلاة بإنسحاق قلبٍ ودموعٍ لأجل أخيهُما حتى إذ صدر منشور دقلديانوس بإضطهاد المسيحيين وأُلقيّ القبض عليهما ووُضعا في السجن . وكان بولس في السابعة والثلاثين من عمره ،وأخوه في الخامسة والعشرين .

أمام الوالي


وقف القديسان أمام الوالي يشهدان لمسيحهما ويرفضان جحده فإستخدم معهما الوالي كل لطف ،وأخيراً بدأ يمارس التعذيب بكل عنف وقسوة .

إنضمام وثيؤدتيون


سمع أخوهُما بما حدث لهُما ،وبدافع القرابة والدم إنطلق إليهما فوجدهُما ساقطين تحت العذاب . أخذته الغيرة على أخويه الكبيرين ،وإذ كان يتطلع إليهما من بعيد صار في ثورته الداخلية يضرب الأرض بقدميه ويصرّ بأسنانه .

تأثر الأخ بمنظر الأخين جداً ،وشعر بندمٍ شديد ومرارة لأنه لم يسمع لهُما وكان سبب عذابهُما طوال الفترة الماضية .

وهنا بدأ يبكي بمرارة طالباً مراحم الله مشتاقاً أن يشاركهُما إحتمالهُما العذابات من أجل الإيمان .

إندفاعه


فجأة إندفع الأخ وسط الجموع المتفرجة وشق طريقه إلى الوالي ،وبطريقة خاطئة غير مسيحية إندفع إلى المنصة وسحب الوالي عن كرسيه فسقط . أسرع الجلادون إليه وأمسكوا به أما هو فكان يصرخ معلناً إيمانه بالسيد المسيح .

تعذيبه وإستشهاده


أراد الوالي أن ينتقم من هذا الشاب المتهور فأمر بوضع أسياخ حديدية محماة في جنبيه وصدره ،وإذ أراد التخلص منه أمر بقطع رأسه فانطلقت نفسه إلى الفردوس تسبق الأخين الناسكين .

إستشهاد الأخين


إحتمل الناسكان العذابات ثم أُلقيا في البحر ليموتا كغريقين .





يمكننا أن نقول بأن خلاص نفس ثيؤدتيون وإنطلاقها إلى الفردوس كان ثمرة الحب الحقيقي للأخين اللذين قدما كل ما في وسعهُما من أجله فحسبا خلاص نفسه إكليلاً لهُما سبقهُما إلى الفردوس لينطلقا وراءه مطمئنين عليه ليكون معهُما في شركة أمجاد السيد المسيح . ولعل الله سمح بذلك كنوع من المكافأة على إحتمالهُما الآلام بإسمه .

هذا وإننا لا نعجب إن كان الأخ لم يسمع لصوتهُما وتحذيراتهُما سنيناً كثيرة لكنه إنجذب إلى السيد المسيح برؤية أخويه يتقبلان الألم بفرح من أجل السيد المسيح .

العيد يوم 24 يناير .


بـركـتـهُـم تـكـون مـعـنـا آمـيـن



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ava-bavly.ahlamontada.com
 
الإخوة بولس وبانساريون وثيؤدتيون الشُهداء
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي الأنبا بولا ava-bavly :: قسم ام النور السماء الثانية :: منتدي الشهداء-
انتقل الى:  

††  كن مطمئناً جداً جداً ولا تفكر في الأمر كثيراً بل دع الأمر لمن بيده الأمر   ††

++ نورت منتدانا أنت الزائر رقم ++